صناعة

دشن الرئيس المدير العام لمجمع طحكوت، محي الدين طحكوت، أول مصنع لصفائح الفرامل، تصل قدرة انتاجه 20 مليون وحدة سنويا ما يمثل 66 بالمائة من الطلب المحلي، باستثمار 250 مليار دينار.

وأوضح محي الدين طحكوت بمناسبة تدشين مصنعه في الرغاية شرق مدينة الجزائر، وبحضور والي الجزائر عبد القادر زوخ، إن الاستثمار الجديد لمجمعه يهدف إلى تغطية حصة معتبرة من السوق المحلية. وأضاف أن الجزائر تستورد 30 مليون وحدة في حين أن المصنع الجديد له قدرة انتاج تبلغ 20 مليون وحدة ما يعني أن قدرة انتاج المصنع تعادل 66 بالمائة من الطلب المحلي.

تم اليوم بالمركز الدولي للمؤتمرات بالعاصمة التوقيع على اقامة مصنع بيجو للسيارات بوهران و يرتقب ان يقوم مصنع بيجو بتركيب سيارتي سيتروان سي إيليزي وبيجو 301  في 2019. يليها في المرحلة الثانية من الإنتاج إضافة نموذج ثالث إلى خط الإنتاج بمصنع وهران. وتم التوقيع على الاتفاقية التي تجمع الشركاء الثلاث الجزائريين و الشريك الفرنسي فضلا عن عقد الشركاء.

كشف الوزير الاول أحمد أويحيى اليوم، من وهران عن التوقيع على إتفاقية اقامة مصنع “بيجو” مع علامة الأسد غدا الأحد.

وأوضح أويحيى من وهران على هامش تجمع شعبي للأرندي، أن الإتفاقية ستوقع غدا بشكل رسمي.و يضمن مصنع وهران الذي سيقام بالكرمة بوهران والذي استفاد من مساحة ب240  هكتار تركيب أربع نماذج و يقوم على شراكة بين بيجو و بي ام او  Pmo و كوندور و بروديفال.

ويشارك كل من وزير الخارجية لودريان و الاقتصاد لومير  في  الجزائر  غدا في الدورة الرابعة لأشغال اللجنة الفرنسية الجزائرية كوميفا COMEFA

أقرت الحكومة اجراءات خاصة لدعم تزويد الجزائر العاصمة بالمياه الصالحة للشرب عبر تقنية تحلية مياه البحر،من خلال اقامة محطة جديدة،كما يرتقب أن تستفيد الطارف أيضا من محطة تحلية للمياه.

و تم على هذا الاساسبالعاصمة  تنصيب لجنة  إشراف تضم إطارات من وزارة الموارد المائية و وزارة الطاقة بهدف تحديد المراحل  المختلفة لإنجاز محطتين جديدتين لتحلية مياه البحر بولايتي الجزائر و الطارف.

أعلن  وزير الصناعة والمناجم، يوسف يوسفي، عن تلقي مصالحه حوالي 36 طلبا لمشاريع تركيب السيارات،بالجزائر،معتبرا أن تجسيدها صعب،و لكن يمكن تخصيص المشاريع للعلامات الكبيرة فحسب،كما أكد عن اعتماد دفتر شروط جديد لتركيب السيارات و تاطير و تنظيم السوق قريبا

ذ عدة قطاعات وزارية تتجند لتجسيد أكبر مشروع لاستغلال الفوسفات الذي عجزنا عن تحقيقه منذ اربعين سنة

بالامكان ان نصدر الى غاية 10 ملايين طن من الاسمنت على المدى المنظور 

أعلن  اليوم الجمعة وزير الصناعة و المناجم يوسف يوسفي عن انتقال الجزائر من حالة الاستيراد الى التصدير لمادتي الحديد و الاسمنت قريبا،كما كشف عن تجند عدة قطاعات وزارية لتجسيد مشروع ضخم لاستغلال الفوسفات عجزت الحكومات المتعاقبة عغن تجسيده لمدة اربعين سنة حسب تقديره.

استقبل نائب الرئيس التنفيذي لمجمع بيجو PSA  جون كريستوف كيمار  Jean Christophe Quemard وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي، وتمحور اللقاء حول إعادة بعث مشروع تركيب السيارات لعلامة الاسدذ في الجزائر و الذي عرف تعثرا في الأشهر الماضية.

أضحى الفرن العالي لمركب الحديد و الصلب بالحجار بعنابة مهدد بالتوقف حسب ما أعلن عنه اليوم الاحد مدير الصناعة رؤوف درمان ،و تعود أسباب التوقف الى نقص المياه الضرورية لتشغيله.

حدد اليوم السبت وزير الصناعة و المناجم يوسف يوسفي في اعقاب تسلم المهام من الوزير السابق محجوب بدة بمقر الوزارة على تحديد أولويات القطاع،مؤكدا بأن صناعة السيارات و تثمين الفوسفات و تجسيد مشروع غار  جبيلات لاستغلال الحديد من بين اولويات قطاعه .

و أشار يوسف  يوسفي أن القطاع الصناعي  سيحرص على دفع الصناعة الوطنية للمساهمة في تطوير قطاع  صناعة السيارات بالجزائر,  و ضمان تحقيق التكامل والاندماج،مضيفا " كهدف أساسي آخر سنعمل على إدماج قطاع صناعة  السيارات في منظومة الصناعة الوطنية ".

التوقيع على عقد الشركاء بين "جي أم أي" و كيا على أساس قاعدة 51 و 49 في المائة

المصنع المقام بباتنة يضمن مقاييس دفتر الشروط الجديد  للتركيب

دخول الشريك الكوري في رأسمال الشركة و نسبة ادماج عالية مرتقبة

أولى التجهيزات تصل الجزائر قريبا