الحدث الاقتصادي

أكد الوزير الأول "عبد المجيد تبون"، الخميس بالجزائر العاصمةّ، أنّ التحول الاقتصادي الذي يعد "ضروريا" و "عاجلا" سيكون  أولوية الطاقم الحكومي الجديد حتى لا يبقى وضع الجزائر مرهونا بتقلبات أسعار  المحروقات.

برسم حفل تسليم المهام مع الوزير الأول السابق "عبد المالك سلال"، أبرز "تبون": "الأولوية الأخرى التي تفرض نفسها هي  التحول الاقتصادي الذي باشره الوزير الأول السابق صديقي وأخي عبد المالك سلال  أن وهو تحول اقتصادي ضروري و عاجل حتى لا يبقى وضع الجزائر مرهونا بتقلبات أسعار المحروقات".

توصلت الخميس الدول العضوة في منظمة "أوبك" OPEC ،بالعاصمة النمساوية فيينا الى اتفاق يقضي بتمديد تخفيض انتاج النفط الذي دخل حيز التنفيذ في جانفي 2017 ،بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا،يضاف اليه 588 الف برميل يوميا .

أنهى رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، الخميس، مهام 14 وزيرا من حكومة سلال السابقة، وأبقى على 11 وزراء آخرين في مناصبهم فيما تم تعيين 10 وزراء جدد منهم واليين، ومدراء لمؤسسات عمومية.و من بين الوزراء الجدد 4 ولاة ،فضلا عن تجميع وزارة الخارجية مجددا

حددت الحكومة عبر مذكرة توجيه متعلقة بتحضير المشروع التمهيدي لقانون المالية و ميزانية الدولة لسنة 2018 ،ميزانية الدولة للسنة المالية 2018  التي تم تحديدها عند  سقف 6800 مليار دينار أي ما يعادل 62,423 مليار دولار،بعد ان بلغت في قانون مالية 2017 ب 6.833 مليار دينار ،منها 4591.84 مليار دينار بعنوان ميزانية التسيير و 2291.37 مليار دينار بعنوان ميزانية التجهيز

سجل معدل أسعار المواد الغذائية واسعة الاستهلاك  لاسيما الخضر والفواكه ارتفاعات محسوسة خلال مارس الفارط مقارنة بذات الشهر من  2016حسبما جاء في الكشف الشهري لأسعار المواد الغذائية الأساسية عند  الاستهلاك والذي نشر على موقع وزارة التجارة. وقد ارتفعت معظم أسعار المنتوجات الغذائية الواسعة الاستهلاك التي درسها  الكشف (المواد البقولية والخضر والفواكه واللحوم) باستثناء اسعار البصل الجاف  (-30 بالمائة) و البرتقال (-5 بالمائة) ولحوم الغنم المحلية (-1 بالمائة).

تم اليوم تعيين عبد المجيد تبون وزير السكن و التجارة بالنيابة من قبل رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة  في منصب وزير أول خلفا لعبد المالك سلال .  عبد المجيد تبون من مواليد المشيرية Méchria  بولاية النعامة Naâma، ينحدر من أسرة نشات  Boussemghoun بالبيض، يحمل تبون شهادة للمدرسة الوطنية للادارة ENA و هو خريج  الدفعة الثانية العربي بن مهيدي سنة 1969 فرع اقتصاد و مالية.

تضمنت مذكرة التوجيه المتعلقة بتحضير المشروع التمهيدي لقانون المالية و ميزانية الدولة لسنة 2018 ،ضوابط وضعتها الحكومة،لتنفيذ المشاريع و برمجة الموارد الميزانياتية 2018-2021 ،ووفقا للتوصيات والتوجيهات التي قدمتها وزارة المالية للآمرين بالصرف لميزانية الدولة، فإنّ برمجة مشاريع ما تخضع لعدد من الاعتبارات والشروط من بينها

كشفت سعيدة رئيسة الكونفدرالية العامة للمؤسسات الجزائرية CGEA و نائب اتحاد رجال اعمال البحر الأبيض المتوسط  BUSINESSMED  خلال الندوة الوطنية الشباب و الاستثمار بالجنوب الجزائري التحديات والآفاق بمدينة ورقلة  عن التوجهات الكبرى،للنموذج الاقتصادي الجديد التي اعتمدته الحكومة الجزائرية،كمقاربة للتنمية الاقتصادية ، مشيرة في مداخلة لها أن هذا النموذج يستفيد منه الشباب الجزائري بنسبة 50 في المائة ،و نسبة 50 في المائة لفائدة الجنوب الجزائري،مؤكدة ،بأن المشاريع الكبرى المستقبلية ستقام بالجنوب الجزائري بهدف امتصاص البطالة و زيادة نسبة التشغيل ،لتستطرد سأكون

تكشف مذكرة التوجيه المتعلقة بتحضير المشروع التمهيدي لقانون المالية و ميزانية الدولة لسنة 2018، جملة من الاجراءات التي ستركز على تقليص نفقات الدولة ،وحصر الاعتمادات المالية المخصصة للمؤسسات العمومية ذات الطابع التجاري و الصناعي EPIC و الجمعيات و تخفيض المخصصات المالية الموجهة لتجديد حظائر السيارات و تنظيم الملتقيات ،فضلا عن تقليص النفقات المتصلة باقتناء العتاد والتجهيزات و التكفل بالمدعوين من الاجانب في مختلف التظاهرات.

أطلق الأحد بالجزائر، مشروع توأمة مؤسساتية بين الوكالة الوطنية للتسيير المدمج للموارد المائية ومجموعة مؤسسات بلجيكية في إطار برنامج دعم تنفيذ اتفاق الشراكة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي.

استنادا إلى ما نشرته وكالة الأنباء الرسمية، فإنّ هذا المشروع الذي سيدوم 24 شهرا (2017-2019) والمسمى "حوكمة وتسيير مدمج للموارد المائية في الجزائر" يتضمن 350 يوما دراسيا لصالح الوكالة الوطنية للتسيير المدمج للموارد المائية وتسخير 40 خبيرا اوروبيا اضافة الى العديد من تربصات التكوين للإطارات الجزائرية ببلجيكا.